القائمة الرئيسية

الصفحات

لهذا السبب تأخر فرز الإنتخابات في ولاية نيفادا


 في ضل التنافس الضخم في الإنتخابات الرئاسية مابين الرئيس دونالد ترامب  مرشح الحزب الجمهوري والمرشح الديمقراطي جون بايدن ينتظر عشرات الملايين داخل الولايات المتحدة وخارجها،لمعرفة نتيجة الإنتخابات بشغف كبير .


التي تظهرتقدمالنائب الرئيس السابق الذي حصد حتى الان264 صوتاً في المجمع الإنتخابي مقابل 214 صوتاًلترامب وذالك خلال الاحصئيات الاولية للعديد من الولايات والمدن الامريكية .


تبقى 4 ولايات معلقة ستكون نتائجها هي المحدد لهوية رجل البيت الأبيض خلال السنوات الأربع المقبلة.

يمتلك بايدن في نيفادا 6 أصوات إنتخابية؛ممايعني فوزه بهذه الولاية وتحقيقه الرقم القياسي 270 ،

سيكون بوسعه وقتهاأن يعلن فوزه بالإنتخابات بغض النظر عن نتائج باقي   الولايات المعلقة بعد الفرز الكامل للاصوات

تشير أخر الإحصائيات أن 86بالمئة من الأصوات في نيفادا تقدم بادين بـ49.3بالمئة بالمقابل 48.7 بالمئة لترامب.

الترقب الان بأعلى مستواياته بسبب تأخر إعلان النتائج في الولايات الحاسمة.

تثار الكثير من التساؤلات بشأن التلكؤ في فرز الأصوات في نيفادا بالتحديد؛يعود سبب تأخيرإعلان نتائج نيفادا كون التصويت بالبريد وسيلة جديدة على الولاية، رغم أن هذه الطريقة شهدت إقبالاً غير مسبوق للانتخابات الرئاسية .

في إنتخابات2020،لتفادي طوابير لجان الإقتراع بسبب تفشي فيروس كورونا في أنحاء الولايات المتحدة

يقول مسؤولومقاطعة كلارك في نيفادا،الخميس،عن أصوات عالقة ،لم تحسب بعد،أتيه عبر البريد،كما أنهم أشاروا إلى أصوات باطلة لم تحتوعلىتوقيعات ويجب تصحيحها قبل12 نوفمبر المقبل  تضم أكبر مدن نيفادا (مقاطعة كلارك مدينة لافيغاس)مايقارب ثلاثة أرباع سكان الولاية.

المصدر اسكاي نيوز عربية 

هل اعجبك الموضوع :